مركز التحميل | نظام التقييم | البوابة الاكترونيه




شروط وقوانيين المنتدى
بحاجة لمشرفين ومشرفات
موقع تسوق tsoq.net لعرض تجارتك وتسويقها لاكبر شريح حراج العقارات والسيارات وحواء والإلكترونيات والكه
التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 
اشرف السبد محمود
Chemistry and biology teacher
بقلم : اشرف السبد محمود
قريبا
قريبا


الصفحة الرئيسية قوانين المنتدى مركز الرفع البديل موقع جامعة أم القرى إختبر انقليزيتك افحص نظرك الترجمة


~*¤ الـقـسـم الاسـلامـي ¤*~ قرآن كريم و حديث شريف و فتاوى إسلامية و خطب ومحاضرات وكل مايهتم به ديننا الاسلامي على مذهب اهل السنة والجماعة والسلف الصالح بعيد عن المذاهب الاخرى



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-08-2017   #1 (permalink)
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
الدولة: الرياض
المشاركات: 30
افتراضي إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين



إخلاص الصادقين والصديقين

يرى الشيخ أبو الحسن الشاذلي أن الإخلاص ينقسم إلى قسمين إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين، نرجو من فضيلتكم شرح كل مقام وما الفرق بينهما؟

هذا أمر واضح لا لبس فيه, أما الصادقين فإنهم يراعون في كل حركاتهم وسكناتهم وأحوالهم وأفعالهم وأنفاسهم أن تكون خالصة لله، ليس فيها شائبة للدنيا، ولا طلب رياء، أو المنزلة، أو السمعة، أو أي شيء من الخلق، فهم يجاهدون في الإخلاص، وهؤلاء يسمون المقربين أو الخواص.

فإذا جاهدوا في الإخلاص، وأصبحوا فعلاً من عباد الله المُخْلِصِين، نقلهم الله إلى مقام الصديقية، وأصبحوا في مقام المُخْلَصِين: {إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ} الحجر40

ففي البداية يجاهدون ليخلِّصوا الأعمال من شوب الرياء والحظ والهوى ومراعاة الخلق، فإذا وصلوا واتصلوا وأقامهم الحق في مقام الصديقية، فإن الله يتولى بذاته حركاتهم وسكناتهم وأقوالهم وأفعالهم، يتولاها بحفظه وصيانته، ويكون في مقام الحفظ الإلهي؛ يحفظهم الله أن تمر على قلوبهم خواطر لغير إلههم في أي توجه يتوجهون به إلى الله، لا يستطيع الإنسان أن يحفظ نفسه إلا إذا أعانه ربه بعونه وحَفِظه: {فَاللّهُ خَيْرٌ حَافِظاً وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} يوسف64

هذا هو الفارق بين الاثنين، عبد يجاهد نفسه، وعبد يتولاه ربه، فهذا مقام وهذا مقام أعلى، ولا بد من الاثنين معًا، لا بد من البدايات حتى يفوز بالعطاءات في النهايات.

منقول من كتاب {إشارات العارفين} للشيخ فوزي محمد أبوزيد
اضغط على الرابط لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً


http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D...1%D9%8A%D9%86/

https://www.youtube.com/watch?v=bcwP0WK-11g

[IMG]http://www.fawzyabuzeid.com/wp-*******/uploads/book/Book_Esharaatoel_Arfeen-719x1024.jpg[/IMG]
الكناريا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:06 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لمنتدى طلاب وطالبات جامعة ام القرى