مركز التحميل | نظام التقييم | البوابة الاكترونيه




شروط وقوانيين المنتدى
بحاجة لمشرفين ومشرفات
موقع تسوق tsoq.net لعرض تجارتك وتسويقها لاكبر شريح حراج العقارات والسيارات وحواء والإلكترونيات والكه
التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 
مركز بروكوالا
ورش عمل الطــــــــاقة الـــمتــــجـددة2019
بقلم : مركز بروكوالا
قريبا
قريبا


الصفحة الرئيسية قوانين المنتدى مركز الرفع البديل موقع جامعة أم القرى إختبر انقليزيتك افحص نظرك الترجمة


~*¤ قسم الشعر والنثر والتراث الشعبي ¤*~ قسم شعري يهتم بالشعر بمختلف أشكاله ,, و جميع أنواع الخواطر والتراث الشعبي ,,



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2014   #1 (permalink)
عضو مجتهد
 
الصورة الرمزية الأمير
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الباحة
المشاركات: 222
افتراضي ظل الشبارق!




لنومةُ مُشتاقٍ بظلِّ الشُّبارقِ ... أحبُّ لقلبي من وثيرِ النَّمارقِ
سجيَّةُ محرومٍ وصرخةُ ثائرٍ... وأنَّةُ مصدورٍ وسكرةُ عاشقِ
عصرتُ سنيني لم أجد غيرَعبرةٍ ... بقيَّةِ أشواقٍ ولوعةِ وامقِ
وقلَّبتُ طرفي في كثيرٍ فلم أجدْ ... من النَّاسِ إلا قلةً من أصادقي
غريقٌ ببحرِ الحبِّ والشوقُ قاتلي ... وما ظفرت نفسي بنجدةِ صادقِ
تُؤملني عفراءُ في كلَّ ليلةٍ ... ويمنعني عنها عظيمُ الطَّوارقِ
تملَّكتِ القلبَ الذي هوَ عرشها ... وأصبحتُ مأسوراً ولمَّا تُعانقِ
صحبتُ نجومَ الليلِ حتَّى ألفتُهُ ... وأدركتُ أنِّي غاربٌ في المشارقِ
فقلتُ لها من بعدِ هذا ترفَّقي ... فقد شابَ قلبي واضمحلَّت حدائقي
وما شبتُ من جَورِ السنينَ وإنَّما ... دهى الرأسَ شيبٌ من فِعالِ الخلائقِ
ولابدَّ للأحبابِ أن يتفرَّقوا ... وهل يلتقي الأحبابُ بعدَ التَّفارقِ
ذريني أسرْ في الأرضِ حيرانَ تائهاً ... لعمركِ خيرٌ من جليسٍ مُماذقِ
أُروِّحُ عن نفسي وأصحبُ مُهجتي ... بعيداً عن الأصحابِ من كلَّ ناطقِ
هلِ العمرُ إلا لحظةٌ دونَ ساعةٍ ... فـُواقُ خلوجٍ أو كومضةِ بارقِ
وما الفضلُ إلا بالتَّعلُّمِ والتُّقى ... وبذلٌ وإصلاحٌ وحكمةُ حاذقِ
ولكنْ بنو الإنسانِ تهوى قلوبُهمْ ... زخارفَ لا ترقى لفضلِ الحقائقِ
ومَن يفتقرْ بعد الغنى فكأنَّما ... هوى في عيونِ النَّاس من رأسِ شاهقِ
فأصبحَ مذموماً قبيحاً مُبعَّداً ... كأنْ لم يكن بالأمسِ تاجُ المفارقِ
ومَن ينهَ عن فعلِ القبائحِ والخنا ... يُلاقِ الأذى من كلَّ نذلٍ وفاسقِ
إذا صُدِّرَ الجهَّالُ في كلَّ محفلٍ ...وأُبعدَ أهلُ الحلمِ عندَ المضايقِ
وخُذِّلَ مظلومٌ ومُجِّدَ ظالمٌ ... ومُدِّدتِ الأجسادُ تحتَ المشانقِ
فأبشرْ بنارٍ لا يخفُّ أوارها ...ولا ينقضي منها دخانُ الحرائقِ
هنالكَ قدْ ناديتُ ياليتَ أنَّني ...أُنعَّمُ مسروراً بظلِّ الشُّبارقِ

نظم : سعيد بن صالح الحمدان
قال الدكتور: أحمد سعيد قشاش وفقه الله تعالى
"الشُّبَارق: والمفرد شُبَارقة، شجرة ضخمة الساق، فارعة الطول، وارفة الظلال، أكثر منابتها الشعاب على شطوط الأودية، وحول المدرجات الزراعية،
وبين الصدوع الصخرية، وذلك على علو 1500-2500م ...
وللشبارقة أزهار صغيرة صفراء مخضرة، لها تويج ثنائي أزغب، يشوبه من أعلاه أحياناً لون بنفسجي، تخرج في شبه عناقيد صغيرة،
تحملها معاليق طولها نحو 2.5سم، والثمار مدورة أو بيضاوية في حجم الحُمُّصة الصغيرة، تظهر خضراء، يكسوها زغب أبيض خفيف، ثم تصفر مخضرة،
ثم تصير إلى اللون البرتقالي المصفر، وعند تمام النضج تتجعد وتتحول إلى اللون البُني، وفي داخل الثمرة ببذرة واحدة صلبة،
وهي تدوم على الشجرة طويلاً، وربما بقي بعضها حتى ظهور الثمار الحديثة، والناس يأكلون هذه الثمار بعد أن تنضج، وهي حلوة لذيذة الطعم".
الأمير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:22 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لمنتدى طلاب وطالبات جامعة ام القرى